القصائدسورياصفاء حجار

خيبة الأمل

صفاء حجار

حلب. سورية

 

لماذا تصيبنا الخيبة
عندما نُسِر للحبيب عن الدواخل؟
نحن آدميون
لنا مشاعر نُسر بها
عندما نقع في العشق
فنصير جزءً من الحبيب

جرح يتلو جرح
نُصاب بالإكتئاب
ثم نبدأ من جديد
نبحث عن حبيب

الَا نريدُ أن نعيش في سلام
نتوق للسعادة؟

 

صفاء حجار 23 عاما

ولد وترعرع في حلب. عندما وصل سن البلوغ وكان عليه أن يخدم في الجيش السوري هرب ووصل إلي ألمانيا في العام 20156, أملا أن يبدأ حياة جديدة هنا. حاليا يواصل دراسة المرحلة الثانوية في برلين. صفاء يود أن يصير مغني محترف في المستقبل. الوطن يعني له عائلته التي ما زالت تعيش في سورية والتي يفقدها بشدة. هنا في برلين يشعر دائما بالغربة ويود أن يجد أصدقاء