القصائدغلوري اوسازوانيجيري

دموع مكّبوتة

غلوري اوسازوا

نيجيريا. ولاية ادوا

 

كلما حلَ المساء
يزحف الألم إلي صدري
أدري, عَليّ النوم
كي أطرد الألم

وحيدة بين الجدران الأربعة
أعانق وسادتي العائمة في وحل الدموع
ابكيه, من أحببته, فغاب

عندما تخرج الشمس, أذهب إلى العالم الخارجي
أراهم, يظنون أنّي أنا
لكن كلما حل المساء
اتركهم و اخطو ببطء نحو جحيمي

مر الزمان وما زال الجرح مُثخنٌ فيّ
شلالاتُ عيْناي تجري نحو اللانهاية
في المساء, أواصل عادتي
أبكي في هدوء, وحدي في الفراش

 

غلوري 18 عام

ولدت في ولاية اودة في نيجيريا. تعيش منذ ثلاث أعوام في ألمانيا من غير والديها. خلال الصيف الحالي سوف تكمل المرحلة المدرسية في مركز فرستن فالدا. غلوري تحلم أن تصير طبيبة او قاضية. في نيجيريا اكلمت فقط المراحل الدراسية الستة الأولى