من نحن

فكرة المشروع

The Poetry Project | Foto © Rottkay

خلال رحلاتها المتواصلة إلى أفغانستان فَطِنت مؤسِسَة المشروع, ومراسلة مجلة دير شبيغل الخارجية سوزانا كولبل إلي أهمية الشعر في الثقافة الفارسية. سوياً مع المحامي والمترجم أراش الذي ولد في أفغانستان, دعوا بعض من اللاجئين الأفغان إلي ورشة عمل كتابية. الورشة الأولى كانت حصرية علي المتحدثين بالفارسية. ولأن القادمين الجدد لم يكونوا بعد قد تمكنوا من الالمانية ,كان عليهم التعاون مع مترجمين/ت والذين كانوا بمثابة المفتاح للمشروع.

ورش العمل التي نُقدمها كانت تُركز على صغار السن الذين لجأوا إلي ألمانيا لوحدهم, من غير عوائلهم. ولأن الغالبية من صغار السن الذين هاجروا لوحدهم إلي أوربا كانوا رجال, كان المشاركون في ورشة العمل الأولي رجال فقط. ( علي حامدي 15 عام, غاني 16 عام, مهدي هاشمي 16, شازمر حاتكي 16 عام, كاهل 15 عام, ممد 18 عام, ياسر نيكسادا 14 عام, رسولي ساميولا 17 عام
الاشعار الأولي التي سطّروها كانت تدور حول ما عاشوه خلال رحلة اللجوء. بعد مرور تسع أشهر من ورشة العمل الأولى تم نشّر النصوص الرائعة أنطلوجية برلين ( لوحدهم لجأوا إلي أوروبا) وقرأوا نصوصهم أمام حضور كبير في مهرجان الأدب العالمي السادس عشر في برلين. النجاح الأول كان بمثابة حافز لهم لمواصلة الكتابة.

بعد ذلك نظّمنا العديد من ورش عمل الكتابة في مدن مختلفة, مثلا في كولونيا, فرانكفورت, نورنبيرغ, أولّم. أعداد الكُتّاب/ت الصغار الذين يقرأون نصوصهم في الاحتفالات المختلفة والأمسيات الشعرية يزداد أكثر فأكثر.