القصائدایراننَآزَنِينْ جَعْفَرِيّ

لَا تَفْقُدْ الأَمَلَ أَبَدَاً

نَآزَنِينْ جَعْفَرِيّ

شيراز، إيران

 

يمكنُ لمستقبلِ كلٍّ منَّا أنْ يكونَ زاهراً
إذا نظرنا إلى الأمام
إذا احترسنا
و إذا لم نُكرّر أخطاءنا مراراً و تكراراً.
و إذا تعلّمنا منها.
فأحلامنا و أهدافنا تكوِّنُ مستقبلنا.
تُشكِّلها.
لذا علينا أن نُدْرِكَ
ألّا نستسلم،
ألّا نفقد الأمل أبداً.

 

نَآزَنِينْ جَعْفَرِيّ (15):

وُلدَتْ في إيران و عاشت لبعض الوقت في أفغانستان. أتت قبل ثلاث سنوات إلى ألمانيا. تداوم في مدرسة غُوسْتآفْ آيْفْلْ شُوْلِهْ في حيّ بَانْكُوفي برلين. تَعتَبرُ الشّهادة المدرسيّة أمراً مهمّاً جدّاً لها كي تنجح في حياتها في المستقبل. تمضي نآزنين وقتها بسرور مع أصدقائها بالتّسوّق و الرّقص و السّباحة و الهرولة. كما أنّها تحبُّ الرّسم و تناول الطَّعام.
التّرجمة من الألمانيّة: فَرْمان القَصَاري