القصائدبهاءسوريا

يوم الثلاثاء

بهاء

سورية. حما

أحقاً, يوم الأثنين كان بالأمس, اليوم؟
اليوم هو الإثنين

العلومُ تظن أن الوقت مُتغير
وإن لم يكن كذلك, فهذا يعني موت الوقت
أنّ الأمس كان الإثنين, واليوم
وغداً أيضاُ

حقاً؟ متى سيحل يوم الثلاثاء إذاً؟
سؤال جديرٌ بالطرح
الثلاثاء قادم
عندما يقِل الظلم في العالم
الثلاثاء سيعود
عندما تَحلُ العدالة بيننا
عندما نحب بعضنا البعض
عندما نحترم بعضنا البعض
عندما لا يجْبر ملايين الأطفال على اللجوء من ويلات الحرب
عندما يوقف الجوع حملات القتل الجماعي
عندما تخطو الانسانية خطوة نحو الامام
عندما لا نُجّبرُ على ترك بلادنا
عندما لا يحرق الرجل البائس نفسه, لأنه عجز عن جلب الخبز لأطفاله الصغار
عندها فقط سيأتي يوم الثلاثاء

 

بهاء 30 عام

له خبرة واسعة في مجال العمل المسرحي. بعد مضي وقت قليل من وصوله لألمانيا, كان بإمكانه المشاركة في عرض مسرحي, في مسرح فيلي برامل. تطوير قدراته في هذا المجال هو شغله الشاغل الأن. الجهد الذي بذله حتى الآن أدي إلي تطوير شخصيته وملكاته اللغوية. بهاء يعيش حاليا في مدينة فرانكفورت